محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

حطام منزل دمر في غارة للتحالف بقيادة السعودية في صعدة باليمن يوم 4 اغسطس آب 2017. تصوير: نايف رحمة - رويترز

(reuters_tickers)

دبي (رويترز) - قال مسؤول بارز بالأمم المتحدة في اليمن إن الضربات الجوية التي أفادت أنباء بأنها أسفرت عن مقتل 12 مدنيا على الأقل منهم أطفال تعد مثالا على "الاستهتار" بسلامة المدنيين الذي تظهره الأطراف المتحاربة في الصراع اليمني.

وقال جيمي مكجولدريك منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن نقلا عن تقارير لمنظمات إغاثة أخرى إن المدنيين قتلوا وأصيب عشرة بجراح في محافظة صعدة بعد هجمات على منزل وسيارة خاصة.

وذكرت رويترز يوم الجمعة نقلا عن مسؤول محلي إن ثلاث نساء وستة أطفال من أسرة واحدة قتلوا في ضربة جوية شنها التحالف بقيادة السعودية على منزلهم في المنطقة.

ولم يرد متحدث باسم التحالف على طلب للتعليق.

وتمزق اليمن حرب أهلية إذ تحاول حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعومة من التحالف تقليص مكاسب حققتها جماعة الحوثي المدعومة من إيران والتي أصبحت تسيطر على أغلب أرجاء شمال اليمن بما في ذلك العاصمة صنعاء.

وقال مكجولدريك في بيان أبدى فيه قلقه البالغ إن هذه الوقائع تعد مثالا على "وحشية" الصراع.

وأضاف "تواصل كل أطراف الصراع إظهار استهتارها بحماية المدنيين ومبدأ التمييز بين المدنيين والمقاتلين في إدارة العمليات القتالية".

وتعرضت صعدة وهي معقل للحوثيين مرارا لضربات جوية منذ تدخل التحالف الذي يضم دولا عربية في الحرب الأهلية في مارس آذار عام 2015. ويرى التحالف في الصراع محاولة من جانب إيران لمد نفوذها على اليمن.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز