محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دبابة تابعة للجيش العراقي وأفراد من قوات الحشد الشعبي جنوبي الحويجة يوم الاثنين. تصوير: رويترز.

(reuters_tickers)

بغداد (رويترز) - قالت الأمم المتحدة يوم الثلاثاء إن نحو 78 ألف شخص قد يكونوا محاصرين في الحويجة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في شمال العراق في الوقت الذي تتقدم فيه قوات الأمن لاستعادة البلدة.

وبدأ العراق هجوما يوم 21 سبتمبر أيلول لاستعادة الحويجة التي سقطت في يد التنظيم المتشدد بعد انهيار الجيش العراقي عام 2014 في مواجهة الاجتياح الخاطف للتنظيم ولا تزال آخر بلدة يسيطر عليها المتشددون في شمال العراق.

وقال ينس لايركه المتحدث باسم الأمم المتحدة المختص بالشؤون الإنسانية إن عدد الفارين من القتال ارتفع من سبعة آلاف شخص في الأسبوع الأول من العملية إلى نحو 12500 الآن. لكن ما يصل إلى 78 ألفا لا يزالون محاصرين بالداخل.

وأضاف "ما زلنا قلقين على حياة وسلامة المعرضين للخطر من المدنيين ونذكر المتحاربين بضرورة حماية المدنيين في كل الأوقات والسماح لهم بمغادرة الحويجة بأمان".

وقال لايركه إن من المتوقع فرار المزيد من الأشخاص من القتال في المنطقة المحيطة بالحويجة على مدى ما بين 24 و48 ساعة مع تقدم قوات الأمن في المناطق كثيفة السكان.

والحويجة الواقعة شمالي بغداد وقطعة أرض تمتد على الحدود السورية غربي العاصمة العراقية هما المنطقتان الأخيرتان في العراق اللتان لا تزالان تحت سيطرة التنظيم.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting

رويترز