محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة العدل الأمريكية إن ثلاث نسوة ألقي القبض عليهن يوم الأربعاء بتهمة التآمر لجمع أموال لحركة الشباب الصومالية المتمردة.

وذكرت الوزارة في بيان أن اثنتين من النسوة تعيشان في الولايات المتحدة وتعيش الثالثة في هولندا ومن المعتقد أنهن أدرن شبكة تتألف أساسا من النساء ضخت أموالا في قنوات في كينيا والصومال.

وأضافت أن الاموال التي قالت النسوة إنها موجهة لليتامى تدعم في الواقع حملة التمرد العنيفة لحركة الشباب في الصومال.

وألقي القبض على منى عثمان جاما (34 عاما) من ريستون في فرجينيا وهندا عثمان ضرياني (44 عاما) من كنت في واشنطن من منزليهما يوم الأربعاء وكذلك على فرحية حسن بمنزلها في هولندا.

وتورطت في العملية امرأتان أخريان هما فردوسة جاما محمد وهي هاربة في كينيا وبريرا حسن عبد الله الهاربة في الصومال.

وقالت الوزارة إن لائحة اتهام وجهت للنسوة في يونيو حزيران تشمل تهم تقديم دعم مادي للشباب التي تعتبرها الولايات المتحدة منظمة ارهابية اجنبية.

(اعداد عماد عمر للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)

رويترز