محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مهدي الحافظ الرئيس المؤقت للبرلمان العراقي في بغداد يوم 1 يوليو تموز 2014. تصوير: ثائر السوداني - رويترز

(reuters_tickers)

بغداد (رويترز) - قال مكتب مهدي الحافظ الرئيس المؤقت لمجلس النواب العراقي يوم الإثنين إن المجلس المنتخب حديثا أرجأ جلسته القادمة إلى 12 أغسطس آب.

وقال مكتب الحافظ لرويترز إن مجلس النواب سيصدر قريبا بيانا يوضح فيه سبب التأجيل.

وأرجع النائب السني سالم الجبور في تصريحات لرويترز سبب التأجيل إلى عدم توصل البرلمان إلى توافق سياسي على الترشيحات لأعلى ثلاثة مناصب في البلاد.

وكان المجلس قد اجتمع يوم الثلاثاء الماضي للمرة الأولى منذ انتخابه في أبريل نيسان وكان يعتزم الاجتماع مرة أخرى يوم الثلاثاء.

وانتهت الجلسة الأولى دون الاتفاق على المناصب الحكومية الكبرى. وانسحب السنة والأكراد من الجلسة بعد أن فشل الشيعة في التقدم بمرشح جديد لرئاسة الوزراء.

وأعرب رئيس الوزراء نوري المالكي الأسبوع الماضي عن أمله في التغلب على التحديات التي تعترض سبيل تشكيل حكومة جديدة لكنه ظل هو نفسه متحديا للانتقادات التي وجهها له كثيرون في البرلمان المنقسم على نفسه والأصوات التي تطالبه بالتراجع عن السعي لرئاسة الوزراء لفترة ثالثة.

ويقضي نظام الحكم الذي تم وضعه بعد الإطاحة بصدام حسين بأن يكون رئيس الوزراء شيعيا ورئيس البرلمان سنيا ورئيس البلاد كرديا.

(إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

رويترز