محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أفراد من قوات سوريا الديمقراطية يحرسون موقعا خلال مواجهات مع تنظيم الدولة الإسلامية في الرقة يوم 16 أغسطس آب 2017. تصوير: زهرة بنسمرة - رويترز.

(reuters_tickers)

بيروت (رويترز) - قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة يوم الاثنين إن فصائل سورية مدعومة من واشنطن سيطرت على المدينة القديمة في الرقة ومسجدها التاريخي مع تقدمها في الهجوم على تنظيم الدولة الإسلامية.

كانت قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف من فصائل كردية وعربية، قالت الأسبوع الماضي إنها طردت التنظيم من آخر أحياء المدينة القديمة بالرقة.

وتسعى قوات سوريا الديمقراطية للسيطرة على مدينة الرقة بمساعدة طائرات وقوات خاصة بقيادة الولايات المتحدة. وتتخذ الدولة الإسلامية الرقة قاعدة لعملياتها في سوريا.

وبدأت قوات سوريا الديمقراطية في دخول المدينة في يونيو حزيران بعد قتال دام شهورا لمحاصرتها.

وتقع المدينة القديمة المسورة في قلب الرقة لكن لا يزال يسيطر التنظيم على أحياء في غرب المدينة. وتقول قوات سوريا الديمقراطية إنها تسيطر على 65 في المئة من الرقة في المجمل.

وقال الكولونيل الأمريكي ريان ديلون المتحدث باسم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية "حققت قوات سوريا الديمقراطية مكاسب إضافية متماسكة في المنطقة الحضرية من المدينة وتقاتل في بناية تلو الأخرى".

وذكر بيان المتحدث أن قوات سوريا الديمقراطية طهرت الجامع الكبير بالرقة وهو أقدم مساجد المدينة ووصف التقدم بأنه "علامة فارقة" في معركة الرقة.

وخاض مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية معارك شرسة شهدت تقدما بطيئا ضد التنظيم في المدينة القديمة بالرقة منذ مطلع يوليو تموز عندما تمكن التحالف الأمريكي من خرق أسوارها بضربات جوية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قال في الأسبوع الماضي إن قوات سوريا الديمقراطية تسيطر على 90 في المئة من المدينة القديمة بالرقة.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز