محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنود إسرائيليون يرفعون جثمان الفلسطيني الذي دهس بمركبته مجموعة من الجنود الإسرائيليين بالقرب من الخليل يوم الثلاثاء. تصوير: موسى قواسمة - رويترز

(reuters_tickers)

القدس (رويترز) - ذكر الجيش الإسرائيلي أن سائقا فلسطينيا دهس بمركبته مجموعة من الجنود الإسرائيليين في الضفة الغربية المحتلة يوم الثلاثاء قبل أن تقتله القوات بالرصاص.

ولم يرد تعليق فوري من مسؤولين فلسطينيين. وأفادت خدمة الإسعاف الإسرائيلية أن جنديين أصيبا بجروح طفيفة.

وقال الجيش الإسرائيلي "ردا على التهديد الفوري أطلقت القوات الرصاص على المهاجم". وأضافت متحدثة باسم الجيش أن السائق قُتل.

وتباطأت وتيرة هجمات بدأ فلسطينيون تنفيذها في الشوارع عام 2015 لكنها لم تتوقف. وقُتل ما لا يقل عن 261 فلسطينيا ومواطن أردني واحد منذ بدء العنف.

وتقول إسرائيل إن 176 على الأقل من هؤلاء القتلى نفذوا هجمات في حين لقي آخرون حتفهم في اشتباكات واحتجاجات.

وقتل 40 إسرائيليا وسائحان أمريكيان وطالب بريطاني في عمليات طعن وإطلاق نار ودهس نفذها فلسطينيون. وشن مواطنون من عرب إسرائيل القليل من تلك الهجمات.

وتنحي إسرائيل باللائمة في العنف على تحريض القيادة الفلسطينية. وتقول السلطة الفلسطينية التي تمارس حكما ذاتيا محدودا في الضفة الغربية إن اليأس من الاحتلال المستمر منذ 50 عاما للأرض التي يسعى الفلسطينيون لإقامة دولتهم عليها في المستقبل هو السبب في الهجمات.

ويريد الفلسطينيون إقامة دولة مستقلة في القدس الشرقية والضفة الغربية وقطاع غزة وهي أراض احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز