محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

القدس (رويترز) - قال الجيش الإسرائيلي إن فلسطينيا حاول دهس‭‭‭ ‬‬‬جنود بسيارة قرب مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة قبل أن ينزل منها ويحاول طعنهم إلا أن الجنود قتلوه بالرصاص.

وتباطأت وتيرة الهجمات الفلسطينية التي بدأت عام 2015 لكنها لم تتوقف. وفي حادث يوم الاثنين قال الجيش الإسرائيلي إن الجنود فتحوا النار ردا على "تهديد وشيك".

وقتل 255 فلسطينيا على الأقل ومواطن أردني منذ بدأت أعمال العنف. وتقول إسرائيل إن 173 على الأقل من القتلى كانوا مهاجمين بينما لقي الآخرون حتفهم في اشتباكات واحتجاجات. وقتل 38 إسرائيليا وسائحان أمريكيان وطالبة بريطانية في هجمات طعن أو إطلاق نار أو دهس بسيارات نفذها فلسطينيون.

وتحمل إسرائيل القيادة الفلسطينية مسؤولية أعمال العنف لكن السلطة الفلسطينية تنفي ذلك وتقول إن دافع المهاجمين هو الإحباط من الاحتلال الإسرائيلي للأراضي التي يسعى الفلسطينيون لإقامة دولتهم عليها.

وانهارت محادثات سلام توسطت فيها الولايات المتحدة بين الجانبين في 2014.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير)

رويترز