محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دخان يتصاعد من مئذنة مسجد في جنوب قطاع غزة يوم الأربعاء. تصوير. عمير كوهين - رويترز

(reuters_tickers)

القدس (رويترز) - عرض الجيش الاسرائيلي يوم الاربعاء هدنة انسانية من جانب واحد مدتها أربع ساعات في بعض المناطق بقطاع غزة بدءا من الثالثة عصرا بالتوقيت المحلي (1200 بتوقيت جرينتش).

ووصفت حماس الهدنة بالدعاية الاعلامية لأنها تطبق على بعض المناطق.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان "قوات الدفاع الاسرائيلية فوضت بفتح هدنة مؤقتة في قطاع غزة. الهدنة الانسانية لن تطبق على المناطق التي تعمل فيها حاليا قوات الدفاع الاسرائيلية."

وقال سامي أبو زهري المتحدث باسم حماس عن الهدنة إنها عديمة الجدوى لأنها تستثني مناطق ساخنة على طول حدود غزة وإنه لن يكون من الممكن الاستفادة منها في إجلاء المصابين في هذه المناطق.

وقالت وزارة الصحة في غزة إن القصف الإسرائيلي قتل 15 فلسطينيا على الأقل يحتمون في مدرسة بأكبر مخيم للاجئين في قطاع غزة في وقت سابق اليوم الأربعاء.

وقالت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) إن نحو 3300 فلسطيني بينهم نساء وأطفال كانوا يحتمون في المبنى في مخيم جباليا للاجئين عندما قصف في الفجر.

وقالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن نشطاء أطلقوا قذائف مورتر من محيط المدرسة وإن القوات ردت على ذلك.

ولم يتضح ما إذا كانت الهدنة الانسانية تشمل جباليا.

وقالت وزارة الصحة إن 1287 فلسطينيا معظمهم من المدنيين قتلوا منذ بدء الهجوم الإسرائيلي في الثامن من يوليو تموز على قطاع غزة الذي تديره حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لوقف الهجمات الصاروخية على إسرائيل.

وعلى الجانب الإسرائيلي قتل 53 جنديا وثلاثة مدنيين.

وقالت إسرائيل إن العمليات البرية التي بدأت بعد ذلك بعشرة أيام هدفها الرئيسي هو تحديد مكان الأنفاق التي يستخدمها النشطاء لشن هجمات داخل إسرائيل وتدميرها.

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)

رويترز