محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

خريطة توضح مناطق السيطرة حول دمشق حتى 6 مارس 2018- رويترز

(reuters_tickers)

بيروت (رويترز) - قال الإعلام الحربي التابع لجماعة حزب الله اللبنانية المتحالفة مع الحكومة السورية والمرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يراقب الحرب إن الجيش السوري أجلى مئات المقاتلين المعارضين وأسرهم من جيب صغير تسيطر عليه المعارضة جنوبي دمشق يوم الثلاثاء.

وعملية الإجلاء من حي القدم خطوة جديدة في حملة حكومية للقضاء على جميع المناطق التي تسيطر عليها المعارضة قرب العاصمة.

والمنطقة غير موصولة بالغوطة الشرقية المنطقة الرئيسية التي تسيطر عليها المعارضة قرب العاصمة والتي تتعرض لهجوم عنيف من قوات موالية للحكومة السورية منذ نحو شهر.

وقال الإعلام الحربي "الجيش السوري يبسط سيطرته الكاملة على حي القدم الدمشقي تنفيذا‭ ‬لاتفاق سابق حيث خرجت حافلات كبيرة يرافقها أخرى صغيرة تحمل على متنها أكثر من 1000 شخص بينهم أكثر من 300 مسلح من أجناد الشام والباقي أفراد أسرهم من الحي باتجاه محافظة إدلب".

يأتي الإجلاء سيرا على نهج استخدم في مناطق مختلفة من سوريا يشمل حصار الحكومة وحلفائها الروس لأراض وشن غارات جوية وهجمات برية عليها ثم توفير ممر آمن لخروج المقاتلين الذين يوافقون على الانسحاب.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن مئات المقاتلين غادروا في حافلات على مدى الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وحي القدم محاط بأراض تسيطر عليها الحكومة من جانب وأخرى يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية من الجانب الآخر.

وقال المرصد ومقره بريطانيا إن القوات الحكومية تقاتل تنظيم الدولة الإسلامية في هذه المنطقة وشنت غارات جوية على التنظيم.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز