محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الاجتماع الوزاري الأسبوعي في القدس يوم الأحد. صورة لرويترز من ممثل عن وكالات أنباء.

(reuters_tickers)

القدس (رويترز) - قضت محكمة يوم الأحد لصالح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزوجته سارة في دعوى تشهير كان أقامها ضد صحفي إسرائيلي زعم أن سارة دفعت ذات يوم بزوجها إلى خارج السيارة خلال خلاف.

وأمرت محكمة في تل أبيب إيجال سارنا بدفع مبلغ 32500 دولار للزوجين كتعويض عن الأضرار التي لحقت بهما بسبب ما وصفته المحكمة بأنها رواية غير مثبتة على فيسبوك العام الماضي.

وفي شهادته أمام المحكمة عن الواقعة قال نتنياهو إنها لم تحدث قط. وقال سارنا إنه علم بها من أحد معارفه نقلا عن أحد حراس رئيس الوزراء.

وقال نتنياهو عن سارنا "لقد تخطى الحدود... إنها كذبة مقيتة وسخيفة". ويكتب سارنا لصالح صحيفة يديعوت أحرونوت التي عادة ما تنتقد رئيس الوزراء.

وتتسم علاقة نتنياهو وزوجته بوسائل الإعلام الإسرائيلية بالاضطراب. وفي يناير كانون الثاني وصف نتنياهو وسائل الإعلام بأنها "يسارية" و"بلشفية" وقال إنها تهدف إلى إسقاطه.

وفي 2016 قضت محكمة عمل في القدس بأن سارة نتنياهو وجهت إهانات وصبت غضبها على موظفين في مقر الإقامة الرسمية لرئيس الوزراء. كما تخضع حاليا لتحقيق من الشرطة لاستخدامها أموالا تخص الدولة في إنفاق شخصي.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز