محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي بموسكو يوم 13 مارس آذار 2018. تصوير: سيرجي كاربوخين - رويترز

(reuters_tickers)

موسكو (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الروسية يوم الخميس إن موسكو لا تريد أن يحدث تصعيد للموقف في سوريا، لكن لا يمكنها أن تدعم "اتهامات كاذبة" مضيفة أنها لم تعثر على دليل على شن هجوم كيميائي على مدينة دوما في سوريا.

ووصفت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الوزارة تصريحات واشنطن بأنها داعية للحرب، وقالت إن على العالم أن يفكر بجدية في العواقب المحتملة للتهديدات.

وأضافت زاخاروفا أن تهديدات الولايات المتحدة وفرنسا تعد انتهاكا لميثاق الأمم المتحدة، وأن الضربة الجوية الإسرائيلية التي وقعت يوم السبت فاقمت زعزعة الاستقرار في سوريا.

(إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز