محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

من عمر فهمي

القاهرة (رويترز) - نشر تنظيم الدولة الإسلامية تسجيل فيديو يوم الثلاثاء قال إنه يظهر جنديين روسيين أسرهما خلال القتال في مدينة دير الزور السورية حيث تدعم روسيا الجيش السوري ضد المتشددين.

لكن وكالة إنترفاكس للأنباء نسبت إلى وزارة الدفاع الروسية نفيها أسر أي من جنودها. ولم ترد وزارتا الدفاع والخارجية بعد على طلبات من رويترز للتعقيب.

وفي التسجيل الذي بلغت مدته 42 ثانية ونشرته وكالة أعماق التابعة للتنظيم المتشدد ظهر رجلان يرتدي كل منهما جلبابا رماديا وكان أحدهما، وهو ملتح، مكبل اليدين بينما بدت على وجه الثاني كدمات. ولم يتسن لرويترز التحقق من صحة الفيديو.

وتحدث الملتحي بالروسية بينما ظل الآخر صامتا. وصاحبت الفيديو ترجمة مكتوبة بالعربية. وحمل الفيديو تاريخ الثالث من أكتوبر تشرين الأول رغم أنه لا يوجد دليل آخر على موعد تصوير الفيديو.

وذكر الملتحي اسمه وتاريخ ميلاده ومسقط رأسه في جنوب روسيا ثم قال "وقعت في الأسر خلال هجوم مضاد للدولة الإسلامية".

وأضاف أنه وقع في الأسر مع رجل ثان كشف أيضا عن اسمه وتاريخ ميلاده ومسقط رأسه.

وقالت أعماق الشهر الماضي إن المقاتلين أسروا روسيين اثنين أثناء معارك في بلدات حول دير الزور. ونفت وزارة الدفاع الروسية آنذاك وقوع أي من جنودها في الأسر.

وبدعم من القوات الجوية الروسية وفصائل تدعمها إيران وصل الجيش السوري لمدينة دير الزور في أغسطس آب وكسر حصارا فرضته الدولة الإسلامية على جيب في المنطقة لمدة ثلاث سنوات فيما خسر التنظيم المتشدد أراضي في العراق وسوريا.

ويحارب تحالف قوات سوريا الديمقراطية المؤلف من فصائل كردية وعربية، بدعم من طائرات وقوات خاصة تقودها الولايات المتحدة، الدولة الإسلامية على الجانب الشرقي من نهر الفرات. وتنتزع تلك القوات أيضا مساحات واسعة من محافظة دير الزور من التنظيم المتشدد.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز