محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله يوم الأول من مايو أيار 2018. تصوير: محمد تركمان - رويترز.

(reuters_tickers)

رام الله (الضفة الغربية) (رويترز) - أفاد تلفزيون فلسطين بأن الرئيس محمود عباس (82 عاما) خرج من مستشفى بالضفة الغربية يوم الثلاثاء بعد جراحة ناجحة في الأذن.

وتتزامن جراحة عباس مع تصاعد التوترات بين الفلسطينيين والإسرائيليين بعد أن قتلت القوات الإسرائيلية بالرصاص عشرات المحتجين الفلسطينيين على حدود غزة يوم الاثنين أثناء افتتاح السفارة الأمريكية الجديدة في القدس.

ولوح عباس للصحفيين وسار دون حاجة لمساعدة إلى سيارته لكنه لم يدل بتصريحات.

وقال تلفزيون فلسطين إن الرئيس خضع لجراحة في الأذن الوسطى.

ودخل عباس مستشفى في الولايات المتحدة في فبراير شباط خلال زيارة لإلقاء كلمة أمام مجلس الأمن الدولي.

وفي أكتوبر تشرين الأول 2016 نقل عباس إلى مستشفى بالضفة الغربية دون إخطار علني مسبق لإجراء فحوص على وظائف القلب. وقال الطبيب إن النتائج أظهرت أن وظائف القلب تعمل بشكل طبيعي.

وأصبح عباس الرئيس الفلسطيني بعد وفاة ياسر عرفات في 2004. وشارك في محادثات السلام برعاية الولايات المتحدة لكن المحادثات انهارت في 2014.

وعباس هو أيضا رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية. وكان قد أعيد انتخابه لهذا المنصب دون معارضة في الرابع من مايو أيار الجاري.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز