Navigation

السماح للرحلات الجوية بين الإمارات وإسرائيل بعبور الأجواء السعودية

هذا المحتوى تم نشره يوم 02 سبتمبر 2020 - 14:06 يوليو,

دبي/القدس (رويترز) - ستتمكن الرحلات الجوية بين الإمارات وإسرائيل من التحليق فوق السعودية بعد أن قالت المملكة يوم الأربعاء إنه يمكن لجميع الرحلات من وإلى الإمارات عبور مجالها الجوي.

وتحظر السعودية في الأغلب على الرحلات الجوية من وإلى إسرائيل عبور أجوائها لكنها تسمح لشركة إير إنديا منذ عام 2018 بالتحليق في مجالها الجوي وصولا إلى تل أبيب.

يأتي القرار، الذي ذكرت الهيئة العامة للطيران المدني بالمملكة أنه صدر بناء على طلب من الإمارات، بعد اتفاق تاريخي أبرمته الإمارات وإسرائيل الشهر الماضي لتطبيع العلاقات.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الهيئة العامة للطيران المدني قولها إنها وافقت على السماح بعبور أجواء المملكة للرحلات الجوية القادمة إلى دولة الإمارات والمغادرة منها لكافة الدول لكنها لم تذكر إسرائيل بالاسم.

ودون أن يشير إلى السعودية، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على تويتر إنه يمكن للطائرات الإسرائيلية الطيران مباشرة إلى الإمارات متتبعا مسار الرحلة على خريطة وواضعا إصبعه فوق المملكة.

ويقلل القرار فترة الطيران بين الدولتين عدة ساعات.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود بعد وقت قصير من إعلان الخبر إن موقف المملكة الداعم لقيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية لم يتغير.

وسيسمح مسؤولو الإمارات وإسرائيل لمواطني البلدين بتبادل الزيارات بمجرد تطبيع العلاقات وقالوا إنه ستكون هناك رحلات مباشرة بين الدولتين.

وسيتسنى للقادمين من إسرائيل إلى الإمارات السفر إلى مئات الوجهات عبر أبوظبي ودبي بمجرد بدء الرحلات الجوية.

وحلقت طائرة لشركة العال الإسرائيلية في المجال الجوي السعودي هذا الأسبوع وعلى متنها وفد أمريكي وآخر إسرائيلي من تل أبيب إلى أبوظبي، وذلك في أول رحلة رسمية لشركة طيران إسرائيلية تحلق في أجواء المملكة. وعبرت الرحلة في طريق عودتها من الأجواء السعودية أيضا.

(تغطية صحفية عزيز اليعقوبي ومايان لوبيل - إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.