رويترز عربي ودولي

طائرة هليكوبتر تابعة للجيش العراقي تطلق صاروخا على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في غرب الموصل بشمال العراق يوم الأربعاء. تصوير ألكيس كونستانتنيديس - رويترز.

(reuters_tickers)

بغداد (رويترز) - قال قائد بالشرطة إن القوات العراقية صدت هجوما مضادا كبيرا نفذه مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية ارتدى كثير منهم سترات ناسفة في منطقة إلى الجنوب من المدينة القديمة بالموصل وهي المنطقة المتبقية تحت سيطرتهم في المدينة فجر الأربعاء .

وأضاف القائد لرويترز أن عشرات المقاتلين من تنظيم الدولة الإسلامية لقوا مصرعهم خلال العملية.

وقال سكان إن مقاتلي الدولة الإسلامية سيطروا على عدد من المباني في حي الدندان قبل إجبارهم على التقهقر في اشتباكات عنيفة.

وقال مسؤول بالشرطة الاتحادية "الإرهابيون جاءوا من المدينة القديمة وهاجموا قواتنا باستخدام قذائف المورتر ورصاص القناصة. تمكنوا من السيطرة بشكل مؤقت على بعض المباني لكننا أجبرناهم على التقهقر بعد قصف مواقعهم".

وأبلغ فريق إعلامي تابع لرويترز كان فيه طريقه للموصل من الطرف الشمالي عن وقوع قصف مدفعي عنيف في الصباح.

وذكر مسؤول آخر بالشرطة الاتحادية أن عملية لا تزال مستمرة لملاحقة بعض متشددي الدولة الإسلامية ربما لا يزالون مختبئين في بعض المباني.

وفي بيان نشر على الإنترنت قال تنظيم الدولة الإسلامية إنه قتل 40 من أفراد قوات الشرطة الاتحادية بغرب الموصل ودمر ثماني مركبات عسكرية.

وأعلنت القوات العراقية أمس الثلاثاء أنها حققت تقدما في الحملة المدعومة من الولايات المتحدة لطرد الدولة الإسلامية من الموصل بالسيطرة على الزنجلي وهو حي شمالي وسط المدينة التاريخي.

وتقلص الجيب الذي لا يزال تحت سيطرة الدولة الإسلامية من المدينة ليقتصر على حيين فقط على طول الضفاف الغربية من نهر دجلة وهما مركز المدينة القديمة والمدينة الطبية.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)

رويترز

  رويترز عربي ودولي