تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

العاملون بشركة تيفا الإسرائيلية يواصلون إضرابهم ويغلقون الطرق

شعار شركة تيفا للصناعات الدوائية على مقرها في القدس في صورة التقطت يوم 14 ديسمبر كانون الأول 2017. تصوير: عمار عوض - رويترز.

(reuters_tickers)

من ستيفن شير

القدس (رويترز) - احتج العاملون بشركة تيفا للصناعات الدوائية على خطط لتسريح عمال لليوم الثاني على التوالي يوم الاثنين وقطعوا الطرق وأغلقوا عددا من المصانع التابعة للشركة.

وأغلق مئات من العاملين بالشركة، يرتدي كثير منهم المعاطف البيضاء، الطريق ومدخل وزارة المالية بالقدس حيث من المقرر أن يجتمع زعماء الاتحادات العمالية مع مسؤولين من وزارتي المالية والاقتصاد وممثلين عن تيفا.

وقالت شركة تيفا المثقلة بالديون الأسبوع الماضي إنها ستخفض قوتها العاملة العالمية بأكثر من الربع أو ما يعادل 14 ألف وظيفة.

وبموجب هذه الخطة سيتم خفض الوظائف في إسرائيل بنحو 1700 وظيفة وغلق مصنع هناك. وأثار ذلك غضب النقابات والسياسيين الذين يرون أن موظفي تيفا يجب ألا يدفعوا ثمن الاستثمارات الفاشلة للشركة في الخارج.

وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يوم الأحد إنه يعتزم لقاء كير شولتز الرئيس التنفيذي لشركة تيفا هذا الأسبوع في مسعى لتقليل الضرر الواقع على العاملين بعد أن بدأ آلاف من أعضاء اتحادات العاملين في القطاع العام إضرابا لنصف يوم يوم الأحد تضامنا مع عمال تيفا.

وأدى الإضراب إلى إغلاق مطار بن جوريون وبورصة تل أبيب وبنوك وجميع الوزارات الحكومية.

وتيفا واحدة من أكبر الشركات من حيث عدد العاملين في إسرائيل.

وقال آفي نيسينكورن رئيس اتحاد نقابات العمال في إسرائيل (الهستدروت) إن "خفض الوظائف هو الملاذ الأخير" ودعا الحكومة لتقليل الضرر الواقع على العاملين وضمان أن تظل مصانع الشركة في إسرائيل.

وأغلق العاملون في تيفا مديكال مدخل مدينة أسدود ومقر الشركة كما أُغلق مصنعان للشركة. ويعتصم مئات العاملين في مقر الشركة في القدس منذ يوم الأحد ومن المتوقع أن يظل المقر مغلقا يوم الاثنين.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك