Navigation

القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا بالضفة والجيش يقول إنه كان يخطط لهجوم

والدة الفلسطيني محمد ضامر حمدان مطر (16 عاما) الذي قتل برصاص القوات الإسرائيلية تعرض صورته على هاتف محمول بالضفة الغربية المحتلة يوم الخميس. تصوير: محمد تركمان - رويترز. reuters_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 20 أغسطس 2020 - 15:08 يوليو,

القدس (رويترز) - قال الجيش إن القوات الإسرائيلية أطلقت النار على فلسطينيين تشتبه في أنهم كانوا يحضرون لهجوم على سيارات إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة يوم الخميس وقال مسؤولون فلسطينيون إن فتى فلسطينيا قُتل.

وقالت متحدثة باسم الجيش إن القوات أطلقت النار على "فرقة إرهابية" لكنها ليس لديها تفاصيل عن حالة أفرادها.

وقال مسؤولون فلسطينيون من الصحة والبلدية إن القوات الإسرائيلية قتلت محمد ضامر حمدان مطر (16 عاما) وأصابت فلسطينيين آخرين بجروح. وأصدرت حركة المقاومة الفلسطينية (حماس) بيانا تنعي فيه القتيل.

وقال عماد زهران رئيس مجلس محلي القرية التي يسكنها حمدان في اتصال هاتفي مع رويترز إن الشبان الثلاثة كانوا بالقرب من طريق يستخدمه المستوطنون اليهود عندما أطلق الجنود النار عليهم.

وقالت المتحدثة باسم الجيش إن الجنود فتحوا النار بعد أن رصدوا الفلسطينيين يحملون مواد سريعة الاشتعال ويحضرون إطارات كانوا يعتزمون إشعالها واستخدامها في الهجوم على السيارات الإسرائيلية المارة.

وقال زهران إن اثنين من الفلسطينيين الذين تعرضوا لإطلاق النار يتلقيان العلاج في مستشفيات فلسطينية وإن الجيش الذي أخذ حمدان أبلغه في وقت لاحق أن الفتى توفي متأثرا بجراحه. وقال مسؤول طبي فلسطيني كذلك إن حمدان قُتل.

وقالت المتحدثة باسم الجيش إن إطلاق النار وقع في منطقة وقعت بها في السابق هجمات مماثلة على مركبات إسرائيلية.

(تغطية إخبارية علي صوافطة من رام الله - إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.