محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دبابة تابعة للجيش العراقي وأفراد من قوات الحشد الشعبي جنوبي الحويجة يوم الاثنين. تصوير: رويترز.

(reuters_tickers)

بغداد (رويترز) - قال الجيش العراقي إن قواته وفصائل شيعية مسلحة انتزعت السيطرة على قاعدة جوية من تنظيم الدولة الإسلامية يوم الاثنين لتكسب منطقة استراتيجية في شمال البلاد مع تقدمها باتجاه مدينة الحويجة.

وشن العراق هجوما في 21 سبتمبر أيلول لطرد التنظيم من الحويجة، التي تقع إلى الغرب من مدينة كركوك المنتجة للنفط، وهي واحدة من منطقتين عراقيتين لا يزال التنظيم يسيطر عليهما.

وقال قادة عسكريون عراقيون إن الدولة الإسلامية كانت تستخدم قاعدة رشاد الجوية التي تقع على بعد نحو 30 كيلومترا جنوبي الحويجة كمعسكر تدريب وقاعدة للدعم.

كان المتشددون سيطروا على القاعدة بعد انهيار الجيش العراقي في عام 2014 أمام هجوم للتنظيم.

وقال المقدم صالح ياسين بالجيش العراقي "بعد القيام بأعمال تأهيل سريعة، القاعدة الجوية ستلعب دورا مهما لفائدة القوات العراقية في السماح لطائرات الهليكوبتر بنقل الجنود والأسلحة خلال أي عملية مستقبلية لحفظ الأمن في الشمال".

وأضاف قائلا "القاعدة الجوية ستساعد في وضع نهاية للجيوب الإرهابية المختبئة في المناطق الجبلية قرب كركوك وتبعد أي تهديد محتمل عن منشآت الطاقة وحقول النفط".

والحويجة، التي تقع شمالي بغداد، وشريط من الأرض على الحدود السورية غربي العاصمة العراقية هما آخر منطقتين يسيطر عليهما التنظيم في العراق.

وانهارت الخلافة التي أعلنتها الدولة الإسلامية بشكل فعلي في يوليو تموز عندما طردت القوات العراقية المدعومة من الولايات المتحدة التنظيم من الموصل التي كانت معقله الرئيسي في العراق بعد معركة صعبة دامت تسعة أشهر.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز