محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في لندن يوم الاثنين. تصوير: هانا مكاي - رويترز.

(reuters_tickers)

لندن (رويترز) - ذكر المتحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يوم الثلاثاء أن مجلس العموم أبدى بوضوح تأييده لقرار ماي شن ضربات جوية على سوريا إلى جانب الولايات المتحدة وفرنسا.

وكانت ماي قد دافعت يوم الاثنين عن تجاوزها البرلمان لدى اتخاذ قرار الانضمام للعمل العسكري الذي استهدف الرد على هجوم يشتبه بأنه بالغاز في مدينة دوما السورية. وقالت ماي إن الرئيس السوري بشار الأسد هو المسؤول عن ذلك الهجوم.

وقال المتحدث "أعتقد بناء على المداولات في المجلس أن الأعضاء اتخذوا موقفا داعما للتحرك".

وبعد ذلك بفترة وجيزة، فازت الحكومة بتصويت رمزي في المجلس بشأن قضية أوسع تتمثل فيما إذا كان ينبغي عليها مشورة النواب قبل القيام بأي عمل عسكري.

وجاء التصويت الذي أيده 317 عضوا مقابل اعتراض 256 على الرغم من دعوة وجهها زعيم المعارضة جيريمي كوربين للاحتجاج على قرار ماي شن ضربات على سوريا دون الحصول على موافقة مسبقة من البرلمان.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز