محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقاتلو الدولة الاسلامية خلال عرض في الرقة بشمال سوريا يوم 30 يونيو حزيران 2014 - رويترز

(reuters_tickers)

بيروت (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تنظيم الدولة الإسلامية سيطر على حقل الشاعر للغاز شرقي مدينة حمص بوسط سوريا بعد هجوم على قوات الحكومة يوم الخميس.

وأضاف المرصد ومقره بريطانيا أن 23 على الأقل من أفراد قوات حماية الحقل قتلوا في "هجوم واسع النطاق شنه مقاتلو الدولة الإسلامية من عدة اتجاهات."

وحققت الدولة الاسلامية مكاسب سريعة في سوريا في الاسابيع الاخيرة معظمها من خلال السيطرة على أراض من جماعات منافسة باستخدام أسلحة تم استقدامها من العراق حيث تمكن تنظيم الدولة الاسلامية من السيطرة على مناطق كبيرة بعد طرد القوات الحكومية.

ويقول ناشطون ان القوات الجوية السورية صعدت في الاسابيع الاخيرة الهجمات على مواقع تسيطر عليها الدولة الاسلامية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان ان التنظيم شن صباح الخميس هجوما على حقل غاز الشاعر شرقي حمص وقتل 23 على الاقل من أفراد قوات حماية الحقل في هجوم واسع النطاق من عدة جهات.

ونقل المرصد الذي يراقب أعمال العنف في سوريا من خلال شبكة مصادر في أنحاء البلاد عن "مصادر موثوق بها" قولها ان 340 حارسا آخرين وجنديا من القوات الحكومية وأفراد ميليشيات موالية للرئيس السوري بشار الاسد سقطوا أسرى أو أصيبوا أو قتلوا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن انه منذ بداية العام تقع اشتباكات بين الدولة الاسلامية والنظام في بعض المناطق لكن هذه الاشتباكات هي الاكبر.

وقال ان الاشتباكات الكبيرة السابقة بين القوات الحكومية والدولة الاسلامية شملت في العادة جماعات أخرى من المعارضين المسلحين. وأضاف عبد الرحمن انه تقع مناوشات بين الجانبين باستمرار في مناطق أخرى لكن الاصابات كانت خفيفة نسبيا.

ولم يتسن على الفور التحقق من هذا التقرير. ولم تشر وسائل اعلام النظام السوري الى هذا الهجوم.

واضاف تقرير المرصد ان نحو 30 شخصا تمكنوا من الفرار الى حقل نفط حجر القريب.

وكانت الدولة الاسلامية قد سيطرت في السابق على حقول نفط في العراق وفي محافظة دير الزور السورية القريبة.

وأعلنت الدولة الاسلامية الخلافة في المناطق التي تسيطر عليها في العراق وسوريا والتي تشمل مدينة الرقة السورية والموصل في العراق.

ويقول المرصد ان أكثر من 170 ألف شخص قتلوا في الصراع في سوريا.

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان)

رويترز