محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بيروت (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن انفجارا أودى بحياة 11 شخصا وأصاب أكثر من 80 آخرين يوم الاثنين في مدينة إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة.

وأضاف أن سبب الانفجار غير معلوم.

وقال الدفاع المدني، وهو خدمة إنقاذ تعمل في مناطق المعارضة المسلحة، إن عشرة أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب 110 آخرون. ودمر الانفجار مبنى وألحق أضرارا بثلاثة أخرى.

ومنطقة إدلب بشمال غرب سوريا هي أكبر تجمع سكني خاضع للفصائل المسلحة التي تقاتل حكومة دمشق، ومن بينها فصائل إسلامية متشددة وجماعات تابعة للجيش السوري الحر. والقوة المهيمنة هناك هي هيئة تحرير الشام وهي تحالف لجماعات إسلامية تقوده جماعة كانت تابعة للقاعدة سابقا.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز