رويترز عربي ودولي

بيروت (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن ما يشتبه أنه هجوم كيماوي شنته طائرات تابعة للحكومة السورية أو طائرات روسية قتل 58 شخصا على الأقل بينهم 11 طفلا في محافظة إدلب الواقعة تحت سيطرة المعارضة في شمال غرب سوريا يوم الثلاثاء.

ونفى مصدر من الجيش السوري استخدام قوات الحكومة لمثل هذه الأسلحة وقال إن الجيش "ليس لديه أي نوع من أنواع الأسلحة الكيميائية ولا يستخدمها ولم يستخدمها لا سابقا ولا لاحقا."

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

رويترز

  رويترز عربي ودولي