محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

متظاهرون في منطقة الريف بالمغرب في صورة بتاريخ 11 يونيو حزيران 2017. تصوير رويترز. يحظر إعادة بيع الصورة أو وضعها في أرشيف.

(reuters_tickers)

من زكية عبد النبي

الرباط (رويترز) - استدعت الحكومة المغربية سفيرها في لاهاي للتشاور يوم الأحد بعدما اتهمت السلطات الهولندية بالتقاعس عن اتخاذ إجراء ضد مغربي مقيم في هولندا تقول إنه يمول اضطرابات مدنية.

وقال وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة إن الرجل يدعى سعيد شعو، وهو برلماني سابق عمره 50 عاما من منطقة الريف بشمال المغرب، وقد أصدرت محكمة مغربية مذكرتي اعتقال بحقه في 2010 و2015 بسبب "جرائم تكوين عصابة إجرامية والرشوة والتجارة الدولية في المخدرات".

ولم يتهم بيان لوزارة الخارجية المغربية شعو بشكل مباشر بتنظيم الاحتجاجات التي جرت في الآونة الأخيرة بشمال البلاد لكنه أشار إلى أنه شارك في دعم الاضطرابات بمنطقة الريف وهي بؤرة احتجاجات مناهضة للحكومة. وقادت حركة تسمى الحراك الشعبي احتجاجات لشهور واتهمت المسؤولين بالفساد.

وقال بيان الوزارة "تمت مراسلة السلطات الهولندية ومدها بمعلومات دقيقة منذ شهور حول تورط مهرب المخدرات هذا في التمويل والدعم اللوجيستي لبعض الأوساط في شمال المغرب".

وأضاف البيان "من الواضح أن السلطات الهولندية عليها أن تقوم بإجراءات ملموسة وعاجلة تجاه هذا التاجر في المخدرات والمرتزق".

ولم يذكر البيان اسم الرجل لكن وزير الخارجية المغربي قال لرويترز إنه يشير إلى شعو. ولم يرد شعو على اتصالات على هاتفه في هولندا للتعقيب ولم يتسن الوصول إلى محاميه.

وقال واحد ضمن أكثر من 300 محامي يدافعون عن نشطاء الحراك الشعبي الذين احتجزوا أو سجنوا إن شعو لا تربطه أي علاقة بالحراك.

وقال عبد الصادق البوشتاوي إن حركة الحراك مهتمة بمطالب السكان المقيمين في الريف مشيرا إلى أن التقارير التي تقول إن شعو يقدم دعما ماليا ولوجيستيا للحراك "شائعات".

وفي بيان مشترك على مواقعها الإلكترونية قالت وزارات الخارجية والأمن والعدل في هولندا إن قرار المغرب استدعاء السفير "غير مفهوم وغير ضروري".

وقبل يوم من استدعاء المغرب لسفيره في هولندا بث شعو على صفحته بموقع فيسبوك فيديو مباشرا لمدة ساعتين تقريبا حصد أكثر من 120 ألف مشاهدة انتقد فيه طريقة تعامل السلطات المغربية مع الاحتجاجات التي تشهدها منطقة الريف.

ومنذ أكتوبر تشرين الأول خرج محتجون مرارا إلى الشوارع في الريف حول مدينة الحسيمة للتعبير عن شعورهم بالإحباط بسبب المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية في المملكة التي تقدم نفسها على أنها منارة للاستقرار في منطقة مضطربة.

وقال شعو في الفيديو إن أهل الريف خرجوا إلى الشوارع "بمطالب عادلة ومشروعة" وعبر عن دعمه "للحكم الذاتي" في المنطقة.

وقال مسؤول مغربي كبير إن السلطات المغربية اعتقلت في الماضي مواطنا مغربيا وحاكمته بطلب من هولندا لارتكابه جريمة هناك.

وأضاف المسؤول "نتعامل مع مطالب الدول الأخرى بجدية ونتوقع نفس الشيء من الدول الأخرى... شعو حر ويشعر بالحماية. ولذا يحاول أن يصبح زعيما سياسيا".

وفي عشرينيات القرن الماضي أعلنت منطقة الريف استقلالها لفترة وجيزة لمقاومة الحكم الاستعماري. واتهم بعض مؤيدي الحكومة المتظاهرين بأنهم انفصاليون الأمر الذي رفضه المشاركون في احتجاجات الحسيمة.

ويشارك شعو في مجموعة تدعو إلى استقلال منطقة الريف.

ومنذ اندلاع الاحتجاجات في شمال البلاد ردت السلطات باعتقال ما لا يقل عن 100 شخص من قادة وأعضاء الحراك حتى نهاية مايو أيار.

(شاركت في التغطية سامية الرزوقي - إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز