محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

من زكية عبدالنبي

الرباط (رويترز) - قالت الحكومة المغربية يوم الأربعاء إنها ستقلص بأكثر من الثلث المساحة المزروعة بمخدر القنب الهندي الذي يعتبر المغرب من بين الدول الأوائل في انتاجه على مستوى العالم.

وقال وزير الداخلية محمد حصاد للصحفيين في الرباط يوم الأربعاء إن المغرب سيقلص المساحة المزروعة بالقنب الهندي من 47 ألف هكتار حاليا (112 الف فدان تقريبا) إلى أقل من 30 ألف هكتار (71.5 الف فدان تقريبا) في القريب العاجل.

ولم يحدد الوزير اطارا زمنيا.

وكان مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة اجرى دراسة علمية في عام 2003 بشأن زراعة هذه النبتة المخدرة في المغرب وقال إن المساحة المزروعة انذاك بلغت حوالي 134 ألف هكتار (319 ألف فدان تقريبا) مما جعل المغرب يحتل المرتبة الأولى عالميا في الإنتاج.

لكن المكتب اشاد بعد ذلك بجهود المغرب في محاربة انتاج المخدر وتهريبه وقال إن المساحة تقلصت مما جعل المغرب يتراجع عن المركز الأول في الانتاج.

وقال وزير الداخلية يوم الثلاثاء إن المغرب "اتخذ خطوات إرادية بتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة من أجل تقليص المساحات المزروعة وكذا الإتجار بهذا المخدر."

واضاف أن سياسة المحاربة التي ينتهجها المغرب مكنته "خلال الستة أشهر الأولى من السنة الجارية من حجز أزيد من 100 طن من الشيرا (خلاصة القنب الهندي) وتفكيك 98 شبكة للاتجار بالمخدرات."

(تغطية صحفية للنشرة العربية زكية عبدالنبي من المغرب - تحرير عماد عمر)

رويترز