محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بيروت (رويترز) - انتقدت الهيئة العليا للمفاوضات التي تمثل المعارضة الرئيسية في سوريا يوم الجمعة اتفاق إنشاء مناطق "خفض التصعيد" في سوريا ووصفته بأنه غامض وغير مشروع وحذرت من "تقسيم" البلاد.

وأضافت الهيئة التي مقرها الرياض في بيان "الاتفاق يفتقر إلى أدنى مقومات الشرعية وأن مجلس الأمن هو الجهة المفوضة برعاية أية مفاوضات معتبرة في القضية السورية".

وقالت الهيئة التي تضم جماعات سياسية ومسلحة إنها ترفض أي دور لإيران كضامن لأي اتفاق.

ورفض حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا اليوم الجمعة الاقتراح الروسي بإقامة هذه المناطق وقال إنه يعتبره "تقسيما طائفيا" للبلاد.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الاتفاق سيدخل حيز التنفيذ اعتبارا من منتصف الليل.

(تغطية صحفية للنشرة العربية علي عبد العاطي - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز