محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بروكسل (رويترز) - قال محامي ثماني شيخات من أسرة آل نهيان الإماراتية إن محكمة بلجيكية أدانتهن يوم الجمعة بتهمة إساءة معاملة خادمات في فندق فاخر في بروكسل قبل نحو عشر سنوات وأصدرت عليهن أحكاما بالسجن والغرامة مع وقف التنفيذ.

وقال المحامي ستيفن مونود إن محكمة بروكسل الجنائية قضت بسجن النساء الثماني وهن من أسرة آل نهيان الحاكمة في أبوظبي 15 شهرا مع وقف التنفيذ في اتهامات بإساءة معاملة الخادمات.

وأضاف أن هيئة الدفاع سعيدة بحل القضية أخيرا بعد نحو عشرة أعوام.

وذكر في بيان "قيم القضاء البلجيكي على النحو الملائم هذه القضية التي أثارت الكثير من المفاهيم الخاطئة".

وبرأت المحكمة المتهمات من تهمة المعاملة غير الإنسانية وهي التهمة الأخطر لكنها غرمتهن 165 ألف يورو (184 ألف دولار) وأوقفت دفع نصف المبلغ.

ولم تمثل المتهمات أمام المحكمة خلال أي جلسة.

وتحركت الدعوى عندما هربت إحدى خادمات الأسرة من الفندق الذي أقامت فيه النساء الثمانية لعدة أشهر في عامي 2007 و2008 وقدمت شكوى للشرطة البلجيكية.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

رويترز