محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رام الله (الضفة الغربية) (رويترز) - قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع يوم الأحد إن فلسطينيا توفي يوم الأحد في مستشفى إسرائيلي متأثرا بإصابته برصاص القوات الإسرائيلية في الضفة الغربية قبل أسابيع.

وأعلن قراقع في بيان صحفي "استشهاد الأسير الجريح رائد الصالحي (21) عاما، من مخيم الدهيشة في بيت لحم في قسم العناية المكثفة في مستشفى هداسا عين كارم متأثرا بجراحة الحرجة التي أصيب بها لحظة اعتقاله".

ووصف قراقع في بيانه وفاة الشاب "إنها جريمة بشعة مع سبق الإصرار ارتكبت بحق الأسير الصالحي من مخيم الدهيشه".

وقال إن "جنود الاحتلال أطلقوا النار عليه مطلع الشهر الماضي عند مدخل المخيم، وأصابوه بعدة رصاصات في البطن والكبد والفخذ وتركوه ينزف لمدة طويلة قبل نقلة بوضع حرج إلى مشفى هداسا عين كارم ليبقى تحت أجهزة التنفس الاصطناعي لنحو ثلاثة أسابيع إلى أن فارق الحياة عصر اليوم متأثراً بجراحة الخطيرة".

وحمّل قراقع "إسرائيل المسؤولية عن استشهاد الأسير الصالحي، متهما الاحتلال بإعدامه بإطلاق الرصاص الحي عند اعتقاله من مسافة صفر".

ولم يصدر تعقيب من الجهات الإسرئيلية على بيان رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطيني.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز