رويترز عربي ودولي

واشنطن (رويترز) - قال مسؤول عسكري إن تحقيقا للجيش الأمريكي خلص إلى أن غارة جوية قرب مدينة حلب السورية، أدانتها بعض الجماعات الحقوقية، كانت هجوما مشروعا وصائبا ضد اجتماع لتنظيم القاعدة ربما أسفر عن مقتل مدني.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 42 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب عشرات في الهجوم الذي وقع يوم 16 مارس آذار في قرية الجينة.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

رويترز

  رويترز عربي ودولي