محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم في مؤتمر صحفي في العاصمة الأفغانية كابول يوم الثامن من أبريل نيسان 2018. تصوير: محمد إسماعيل - رويترز.

(reuters_tickers)

اسطنبول (رويترز) - قال بكر بوزداج المتحدث باسم الحكومة التركية يوم الاثنين إن بلاده تدعو منظمة التعاون الإسلامي لعقد اجتماع طارئ بعد مقتل عشرات المحتجين الفلسطينيين في قطاع غزة على يد القوات الإسرائيلية.

وأضاف المتحدث أن أنقرة ترغب في عقد اجتماع المنظمة التي تضم 57 من الدول الأعضاء يوم الجمعة المقبل.

وشهد يوم الاثنين مقتل 58 محتجا فلسطينيا برصاص القوات الإسرائيلية وهو أكبر عدد يسقط خلال يوم واحد منذ عام 2014. وتزامن ذلك مع افتتاح الولايات المتحدة لسفارتها لدى إسرائيل في القدس.

كانت تركيا واحدة من أشد بلدان العالم انتقادا لنقل السفارة الأمريكية وللعنف في غزة وأعلنت حكومتها الحداد ثلاثة أيام على أرواح الضحايا.

ووصف الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ما فعلته القوات الإسرائيلية بأنه "إبادة جماعية" ووصف إسرائيل بأنها "دولة إرهابية".

وقال إردوغان "لا يهم من أي جانب، سواء من الولايات المتحدة أو إسرائيل، فأنا ألعن هذه المحنة الإنسانية وهذه الإبادة الجماعية".

وقال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن الولايات المتحدة شريكة لإسرائيل في جريمة ضد الإنسانية.

وقال يلدريم للصحفيين في أنقرة "مع الأسف تقف الولايات المتحدة بغطرسة مع الحكومة الإسرائيلية التي تقتل المدنيين وتشارك معها في هذه الجريمة ضد الإنسانية".

وأضاف "هذا الاستفزاز سيزيد مشكلات المنطقة ويترك أثرا غائرا في العلاقات الإسرائيلية الفلسطينية وسيجعل (تحقيق) السلام في المنطقة أكثر صعوبة".

وقال يلدريم إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس كان يستهدف صرف الانتباه عن مشكلات داخلية.

وأضاف "حاول (ترامب) إخفاء حريق الداخل بإشعال حرائق في الخارج".

وقال مسؤولون في وزارة الصحة الفلسطينية إن عدد القتلى الفلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي ارتفع إلى 58 وإن أكثر من 2700 آخرين أصيبوا خلال الاحتجاجات سواء بالرصاص الحي أو من جراء استخدام الغاز المسيل للدموع أو وسائل أخرى.

وفي اسطنبول خرج نحو 2000 شخص في مسيرة بشارع الاستقلال رافعين لافتات كتب عليها أن القدس للمسلمين ولمطالبة إسرائيل بالخروج من الأراضي الفلسطينية.

وتعهد إردوغان بتنظيم مسيرة لدعم الفلسطينيين في اسطنبول يوم الجمعة بعد قمة منظمة التعاون الإسلامي.

وفي وقت سابق يوم الاثنين قالت وزارة الخارجية التركية إن قرار الولايات المتحدة نقل السفارة شجع القوات الإسرائيلية على قتل عشرات المحتجين الفلسطينيين على حدود قطاع غزة.

وقالت الوزارة في بيان "نلعن المذبحة التي نفذتها قوات الأمن الإسرائيلية، بعد أن شجعتها هذه الخطوة، بحق فلسطينيين يشاركون في مظاهرات سلمية".

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز