محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أنقرة (رويترز) - أدانت تركيا يوم الأحد استخدام أسلحة كيماوية في مدينة دوما التي تسيطر عليها المعارضة في منطقة الغوطة الشرقية بسوريا.

وقالت خدمات طبية إن هجوما كيماويا على المدينة الواقعة في منطقة الغوطة الشرقية أسفر عن سقوط عشرات القتلى وقالت واشنطن إنه إذا تأكدت صحة تلك التقارير فإنها تتطلب ردا دوليا فوريا.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان "ندين بشدة هذا الهجوم الذي توجد شبهات قوية في أن منفذه هو النظام (السوري) الذي يعد سجله في استخدام الأسلحة الكيماوية معروفا للمجتمع الدولي".

ودعت تركيا، التي تعمل مع حلفاء للرئيس السوري بشار الأسد للتوصل إلى حل سياسي للأزمة في سوريا، إلى إجراء دولي ردا على الهجمات في دوما.

وقال إبراهيم كالين المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان "ينبغي محاسبة النظام السوري على الهجمات في مناطق متعددة من البلاد وفي أوقات مختلفة".

وأضاف في بيان "المجتمع الدولي بكامله، وخاصة البلدان صاحبة التأثير على النظام السوري، عليه مسؤولية اتخاذ الخطوات اللازمة لمنع تنفيذ جرائم حرب مماثلة وجرائم ضد الإنسانية".

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز