محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بغداد (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لمحرك البحث جوجل إن الموقع سينشر الالاف من الصور لآثار عراقية قديمة على الموقع الالكتروني للمتحف الوطني العراقي في اطار مساع امريكية لتشجيع الشركات الاجنبية على الاستثمار في العراق.
وكان عراق اليوم يعرف في الماضي باسم بلاد ما بين النهرين وكانت تعتبر لدى الكثيرين مهد الحضارة.
ويضم المتحف واحدة من أروع المجموعات في العالم عن فترة بلاد الرافدين.
ومنع عرض الاثار التي يعود تاريخها لالاف السنين وتخص الحضارات البابلية والاشورية والسومرية وايضا التاريخ العراقي الحديث منذ الغزو بسبب مخاوف امنية ومن أجل ترميمها أيضا.
وقالت اميرة عيدان مديرة المتحف لرويترز أن المتحف العراقي مغلق ويسأل الناس عنه من كل أنحاء العالم مضيفة ان بمقدورهم الان معرفة الكثير عنه من منازلهم.
والتقط موظفون من جوجل اكثر من 14 الف صورة للتحف ويسعون لنشرها على الانترنت في مطلع 2010.
وقال اريك شميت الرئيس التنفيذي لجوجل في مؤتمر صحفي بمتحف بغداد "ان معظم الشركات الامريكية لم تعمل بعد في العراق ونرغب في اظهار ان من الممكن ضخ استثمارات في العراق وبيان انه سوق مهم سينمو سريعا وانه مستقر بدرجة كافية."
من اسيل كامي

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز