محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مقديشو (رويترز) - أعلنت حركة الشباب الصومالية المتشددة يوم السبت مسؤوليتها عن انفجار أسفر عن مقتل شخصين قرب مبنى البرلمان الصومالي بعد ان كانت توعدت بتصعيد هجماتها خلال شهر رمضان.

وقال الشيخ عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية للحركة "هذا هو ثاني هجوم لنا ضد مبنى البرلمان وسنستمر."

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

رويترز