محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تونس (رويترز) - اتهمت حركة التجديد المعارضة في تونس يوم الاثنين السلطات بمصادرة العدد الاخير من صحيفة الطريق الجديد الناطقة بلسانها.
وقالت الحركة في بيان حصلت رويترز على نسخة منه "وقع جمع الجريدة للحيلولة دون عرضها للعموم ودون ان تتصل بادارة الطريق الجديد باي تفسير لهذا الصنيع".
ورشحت حركة التجديد أمينها العام أحمد ابراهيم للانتخابات الرئاسية لكنه لم يحصل على سوى قرابة 1 بالمئة من اصوات الناخبين في الانتخابات التي فاز بها الرئيس بن علي دون عناء بنسبة 89.62 بالمئة.
وقالت حركة التجديد في بيانها انها "تحتج ازاء هذه التضييقات" وطالبت السلطات "بالاقلاع عن هذه الممارسات والسماح بتوزيع الطريق الجديد فورا".
ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من السلطات.
وعبرت الحركة عن "انشغالها العميق ازاء التوتر الواضح الذي اصطبغت به في الايام الاخيرة علاقة السلطة بالصحفيين والمدونين ونشطاء حقوق الانسان".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز