محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

غزة (رويترز) - قال مسؤولون يوم الجمعة ان سلطات حماس الغت الاحتفال السنوي بيوم الاستقلال الفلسطيني في قطاع غزة وأمرت مدارسها ومكاتبها بالبقاء مفتوحة كالمعتاد عندما تحل العطلة يوم الاحد.
ويسلط هذا الالغاء الضوء على التوترات بين حركة حماس الاسلامية وحركة فتح العلمانية واللتين ما يزال الخلاف قائما بينهما بعد عامين من سيطرة حماس على قطاع غزة الساحلي.
وقال خالد راضي المتحدث باسم وزارة التعليم في غزة ان يوم الاحد سيكون "يوم دراسي عادي" وسيتم تخصيص بعض الحصص الدراسية لمناقشة العطلة التي حددها الرئيس الراحل ياسر عرفات مؤسس حركة فتح والذي اعلن استقلالا فلسطينيا رمزيا في 15 نوفمبر تشرين الثاني 1988.
وترفض حماس التي تأسست قبل عام واحد من اعلان عرفات رؤية فتح القائمة على قبول حل الدولتين والعيش بجانب اسرائيل. ولا تعترف حماس باسرائيل وتسعى الى اقامة دولة اسلامية مكانها رغم ان بعض قادة حماس اقترحوا هدنة مطولة مع الدولة اليهودية.
واتهم المسؤول الكبير في فتح زياد ابو عين حركة حماس بالغاء "احدى عطلاتنا الوطنية العظيمة" وقال ان هذه الخطوة سوف تذكر الشعب الفلسطيني في غزة بالاحتلال الاسرائيلي وقمع مثل هذه الاحتفالات.
وسحبت اسرائيل قواتها من قطاع غزة في 2005 ولكنها ما تزال مسيطرة على الحدود البرية والمنافذ البحرية.
وقال متحدث انه برغم قرار حماس الا ان المدارس التي تشرف عليها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للامم المتحدة (اونروا) والتي يدرس بها نحو نصف طلاب غزة البالغ عددهم 450 الفا لن تقدم حسب المعتاد اي حصص دراسية يوم الاحد.
كما ستبقى بنوك غزة ايضا مغلقة يوم الاحد اذ يشرف عليها صندوق النقد الفلسطيني ومقره الضفة الغربية التي تسيطر عليها فتح التي من المتوقع ان تحتفل بيوم الاستقلال الفلسطيني كالمعتاد.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز