Navigation

رهينتان بريطانيتان تحذران من نفاد صبر خاطفيهما

هذا المحتوى تم نشره يوم 20 نوفمبر 2009 - 21:31 يوليو,

لندن (رويترز) - قال زوجان بريطانيان خطفهما قراصنة صوماليون في المحيط الهندي في شريط تسجيل مصور اذيع يوم الجمعة ان صبر خاطفيهما بدأ ينفد وانهما يخشيان ان يتعرضا للقتل خلال اسبوع.
وظهر بول وريشتيل تشاندلر في اول تسجيل مصور لهما منذ خطفهما في 23 اكتوبر تشرين الاول وحولهما رجال مسلحون. واوضحا انه يتم تزويدهما بالطعام المناسب والماء وانهما في صحة بدنية معقولة لكن حياتهما معرضة للخطر.
وطالب القراصنة بفدية قدرها سبعة ملايين دولار من اجل الافراج عن الزوجين وكلاهما في الخمسينات. وكانا قد خطفا اثناء ابحارهما على متن يخت يبلغ طوله 38 قدما واسمه لين ريفال في المياه الدولية شمالي ارخبيل سيشل.
ويعتقد انهما محتجزان بالقرب من بلدة هاراديري الصومالية.
وقال بول في التسجيل المصورالذي بثته القناة الاخبارية الرابعة "خاطفونا بدأ صبرهم ينفد انهم قلقون من عدم وجود رد على الاطلاق على مطالبهم من اجل النقود."
واضاف بصوت خانق "ليس عندي شك في انهم لن يترددوا في قتلنا ربما خلال اسبوع تقريبا من الان اذا لم يتلقوا ردا. ولهذا فانني ارجو ان يتصل شخصا ما والا فاننا نسير في نومنا الى نهاية مفجعة."
واضافت زوجته "تم ابلاغنا بانه سيمنع عنا الطعام والماء ولهذا فنحن قلقون للغاية على مستقبلنا."
وفي التسجيل المصور الذي صور يوم الاربعاء قال الزوجان انه تم ابلاغهما بانهما يواجهان تهديدا ايضا من خلية ارهابية صومالية تبحث عنهما.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.