موسكو (رويترز) - دعت وزارة الخارجية الروسية يوم الجمعة تركيا والأطراف الأخرى في شمال شرق سوريا إلى ضبط النفس، فيما يمثل مؤشرا على تزايد قلق موسكو إزاء العملية العسكرية التي تقودها أنقرة ضد المسلحين الأكراد بالمنطقة.

وقالت الوزارة في بيان إن من المهم عدم السماح بمزيد من زعزعة الوضع ووصفت ما يحدث بأنه مسألة "مثيرة لأقصى درجات القلق".

ودعت إلى إجراء محادثات بين الحكومة السورية والأكراد وقالت إنها مستعدة للمساعدة في الوساطة لإجراء هذا الحوار.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك