محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية. صورة من أرشيف رويترز.

(reuters_tickers)

موسكو (رويترز) - قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية يوم الخميس إن خمسة مواطنين روس ربما يكونون قد لقوا حتفهم في سوريا خلال اشتباكات مع قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة هذا الشهر.

وقالت المتحدثة ماريا زاخاروفا في إفادة صحفية "استنادا إلى معلومات أولية فإننا ربما نتحدث عن وفاة خمسة أشخاص نتيجة مواجهة مسلحة يجري الآن التحقيق في أسبابها".

وأضافت "الافتراض هو أن هؤلاء مواطنون روس. لكن يتعين التحقق من كل ذلك ولاسيما بالطبع من جنسياتهم. هل هم فعلا مواطنون من روسيا أم من دول أخرى؟"

أضافت في إشارة إلى قتلى سقطوا في اشتباكات يوم السابع من فبراير شباط قرب مدينة دير الزور السورية "هؤلاء ليسوا أفرادا في الجيش الروسي".

وكان شركاء لمتعاقدين عسكريين خصوصيين من روسيا يحاربون في صف القوات الحكومية في سوريا قد قالوا إن هناك خسائر على نطاق واسع في صفوف المتعاقدين بعد أن اشتبكت قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة مع قوات مؤيدة للحكومة السورية في محافظة دير الزور يوم السابع من فبراير شباط.

وقالت زاخاروفا إن تقارير إعلامية بشأن سقوط عشرات أو مئات القتلى من الروس في سوريا "مضللة".

وأضافت أن أفعال الولايات المتحدة في سوريا تهدف على الأرجح لتقويض وحدة أراضيها.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز