موسكو (رويترز) - نددت روسيا بخطة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ضم غور الأردن من الضفة الغربية المحتلة، محذرة من أن تلك الخطوة قد تشعل التوتر في المنطقة.

جاء ذلك قبيل محادثات بين نتنياهو والرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مدينة سوتشي على البحر الأسود يوم الخميس.

وكان نتنياهو، الذي يخوض انتخابات في 17 سبتمبر أيلول، أعلن يوم الثلاثاء عزمه "بسط السيادة الإسرائيلية" على غور الأردن وشمال البحر الميت، وهي أراض بالضفة الغربية التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967 ويسعى الفلسطينيون لإقامة دولة عليها.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان في وقت متأخر من مساء يوم الأربعاء إنها لاحظت ما قالت إنه "رد فعل سلبي للغاية" في العالم العربي على إعلان نتنياهو.

وأضافت "لدينا مخاوف إزاء مثل هذه الخطط من القيادة الإسرائيلية والتي قد يغذي تنفيذها التوتر في المنطقة ويقوض آمال تحقيق السلام الذي طال انتظاره بين إسرائيل وجيرانها العرب".

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك