Navigation

روسيا وتركيا تعلقان الدوريات المشتركة في إدلب السورية بسبب هجمات المتشددين

هذا المحتوى تم نشره يوم 14 أغسطس 2020 - 16:10 يوليو,

موسكو/أنقرة (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الروسية إن روسيا وتركيا علقتا الدوريات العسكرية المشتركة التي تنفذانها على الطريق (إم4) السريع في منطقة إدلب بشمال غرب سوريا بسبب هجمات المتشددين المتزايدة في المنطقة.

وبدأت روسيا وتركيا هذه الدوريات في مارس آذار بعد اتفاقهما على وقف إطلاق النار في المنطقة في أعقاب أسابيع من الاشتباكات التي قربت أنقرة وموسكو من مواجهة مباشرة وشردت قرابة مليون شخص.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن الهجمات الأخيرة من قبل "المتطرفين" هي السبب في تعليق الدوريات.

وأضافت في مؤتمر صحفي "صعد الإرهابيون القصف على القوات الحكومية والمناطق السكنية القريبة واستمروا في استفزازاتهم في ’الممر الأمني’ بطول الطريق إم4 السريع. وعلى ذلك تم تعليق الدوريات المشتركة".

وقالت وزارة الدفاع التركية إن الجيشين الروسي والتركي نفذا 24 دورية مشتركة على طول الطريق إم4 السريع الرئيسي الذي يربط شرق سوريا بغربها. وفي السابق تم إلغاء دوريتين بسبب مخاوف أمنية.

وصمد اتفاق وقف إطلاق النار الذي توصلت إليه أنقرة وموسكو في الخامس من مارس آذار ويقول الجانبان إن انتهاكات طفيفة فقط للاتفاق وقعت.

(إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.