محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة يوم 22 سبتمبر أيلول 2017. تصوير: ستيفاني كيث - رويترز.

(reuters_tickers)

موسكو (رويترز) - قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف يوم الاثنين خلال محادثات مع نظيره العراقي إن روسيا تحترم رغبة إقليم كردستان العراق في الدفاع عن هويته لكن يجب أن يتم ذلك عبر الحوار مع الحكومة العراقية.

والعلاقات بين كردستان العراق والحكومة المركزية في بغداد متأزمة منذ إجراء الإقليم استفتاء على الاستقلال الشهر الماضي. واستعاد الجيش العراقي منطقة كركوك الغنية بالنفط من القوات الكردية الأسبوع الماضي.

وأضاف لافروف في مؤتمر صحفي مع نظيره العراقي إبراهيم الجعفري "نتفهم آمال الشعب الكردي فيما يتعلق بكفاحهم لتعزيز هويتهم وإدراكهم للذات".

وتابع "لكن نعتقد أن الصواب هو تحويل هذه الرغبات وهذه الآمال إلى حقيقة عبر الحكومة العراقية فقط والأخذ في الاعتبار بشكل كامل الأهمية التي يمثلها مطلب الأكراد على مستوى إقليمي والأخذ في الاعتبار الحاجة لتفادي مصادر إضافية لانعدام الاستقرار في المنطقة".

وجاء اجتماع لافروف مع الجعفري بعد أيام من موافقة شركة روسنفت الروسية النفطية العملاقة المملوكة للدولة على إدارة خط أنابيب النفط الرئيسي التابع لكردستان العراق. وقال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي يوم السبت إنه سعى للحصول على توضيح من روسنفت.

وقال لافروف إن موسكو ستواصل علاقاتها الاقتصادية مع كردستان العراق مثلما تفعل مع باقي العراق.

وأشار إلى أن روسيا لن تغلق قنصليتها في أربيل، المدينة الرئيسية بإقليم كردستان العراق، لكنه ذكر أن القنصلية تتبع السفارة الروسية في بغداد.

(إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز