محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الجنرال فاليري جيراسيموف رئيس هيئة الأركان الروسية المشتركة خلال مراسم بالقرب من موسكو يوم 29 يوليو تموز 2017. تصوير: ماكسيم شيميتوف - رويترز.

(reuters_tickers)

موسكو (رويترز) - ذكرت صحيفة كوميرسانت يوم الأحد أن الجنرال فاليري جيراسيموف، رئيس هيئة الأركان الروسية المشتركة، قضى ساعة على الهاتف مع نظيره الأمريكي الجنرال بمشاة البحرية الأمريكية جوزيف دنفورد لبحث مزاعم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) بأن موسكو قصفت مقاتلين تساندهم الولايات المتحدة في سوريا.

وقالت الفصائل السورية المسلحة التي تدعمها الولايات المتحدة إنها تعرضت لهجوم يوم السبت من مقاتلات روسية وقوات حكومية سورية في محافظة دير الزور وهي بؤرة توتر في ساحة قتال تزداد تعقيدا.

وذكرت قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف من فصائل كردية وعربية تقاتل مع التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، إن ستة من مقاتليها أصيبوا في الضربة.

ورفضت وزارة الدفاع الروسية يوم السبت المزاعم قائلة إن طائراتها استهدفت فقط متشددي تنظيم الدولة الإسلامية وإنها نبهت الولايات المتحدة بخططها للعمليات قبلها بفترة كافية.

وذكرت كوميرسانت، نقلا عن مصادر عسكرية لم تسمها، بأن جيراسيموف ودنفورد قضيا ساعة على الهاتف يوم السبت في بحث المزاعم.

وأضافت أن موسكو عادة ما تحذر الولايات المتحدة قبل ساعتين على الأقل من أي ضربة في سوريا ثم تطلعها بعد ذلك على المعلومات بشأن الأهداف التي ضربتها.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز