محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

موسكو (رويترز) - قالت وزارة الدفاع الروسية يوم الجمعة إن ضربة جوية روسية قتلت نحو 40 من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية بينهم أربعة من قيادات التنظيم قرب مدينة دير الزور بشرق سوريا.

وأضافت الوزارة في صفحتها على فيسبوك أن الضربة نفذتها مقاتلات سوخوي-34 وسوخوي-35 وجاءت بعد تقرير للمخابرات في الخامس من سبتمبر أيلول أوضح أن قيادات كبيرة بالتنظيم تجتمع في مركز قيادة سري تحت الأرض بالقرب من دير الزور.

وقالت الوزارة إن من بين القتلى أبو محمد الشمالي الذي يشرف على المقاتلين الأجانب في التنظيم.

وأشارت الوزارة أيضا أن لديها أدلة على أن جول مراد حليموف "وزير الحرب" في تنظيم الدولة الإسلامية كان حاضرا في الاجتماع ولقي حتفه في الضربة وتم نقله إلى بلدة الموحسن الواقعة على بعد 20 كيلومترا جنوب شرقي دير الزور.

كان حليموف قائدا في الشرطة الخاصة في طاجيكستان وانضم إلى الدولة الإسلامية في أبريل نيسان 2015 ونشر فيما بعد تسجيلا مصورا تعهد فيه بالعودة إلى بلاده لتطبيق الشريعة ونقل "الجهاد" إلى روسيا والولايات المتحدة.

وقال مسؤول كبير في جهاز الأمن الوطني في طاجيكستان لوكالة الإعلام الروسية إنهم طلبوا من موسكو تقديم تفاصيل تبرهن على مقتل حليموف.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز