محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا أولوند يستقبل أفراد عائلة سعد الحريري رئيس وزراء لبنان يوم 3 أبريل نيسان 2017. تصوير فيليب ووجازيه - رويترز.

(reuters_tickers)

بيروت (رويترز) - قال مكتب رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون استقبل يوم السبت أفرادا من عائلته في باريس بعد أيام من تدخله لتسهيل مغادرة الحريري من المملكة العربية السعودية.

واستقال الحريري من رئاسة الحكومة في بث تلفزيوني من الرياض في الرابع من نوفمبر تشرين الثاني. وبعد تدخل فرنسا عاد إلى لبنان الأسبوع الماضي وقرر تجميد استقالته بناء على طلب الرئيس اللبناني ميشال عون لإفساح المجال أمام إجراء "حوار".

وقال مسؤولون لبنانيون كبار إن الرياض احتجزت الحريري على غير إرادته وأجبرته على إعلان استقالته. وتنفي السعودية ذلك.

وقال مكتب الحريري إن زوجته لارا وابنته لولوة وابنه عبد العزيز،أحد ابنيه، وصلوا إلى فرنسا يوم الخميس لقضاء عطلة وسيمكثون في باريس لبضعة أيام.

والحريري يحمل أيضا الجنسية السعودية وتلقى ابناه تعليمهما في مدارس بالسعودية.

ووجه الحريري الشكر لماكرون وزوجته في تغريدة على تويتر لدعوتهم إلى قصر الإليزيه.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز