محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرياض (رويترز) - حانت يوم الثلاثاء لحظة انتظرها طويلا 51 سعوديا مُصابين باعاقات حركية مختلفة حيث عقد قرانهم في حفل عرس جماعي بالعاصمة الرياض.
ولم يكن حلم هؤلاء الرجال في الزواج ليتحقق لولا مساعدة جمعية "حركية" الخيرية للاعاقة الحركية للكبار التي تكفلت بنفقات حفل العرس.
وقال ناصر المطوع رئيس مجلس ادارة جمعية حركية الخيرية مُعلنا بداية الحفل "تحييكم حركية في حفل زفاف 51 شابا الى 51 فتاة. هذا الحفل هو أول حفل زفاف جماعي للمعاقين يُقام في المملكة. اننا نحسبه أول حفل زفاف جماعي للمعاقين على مستوى العالم أجمع."
وأُقيم حفل خاص للفتيات والنساء في مكان منفصل عن حفل الرجال تبعا للتقاليد المحافظة للمجتمع السعودي.
وحضر العرس الجماعي أفراد عائلات الأزواج الجدد والأمير سطام بن عبد العزيز نائب أمير منطقة الرياض الذي سلم هدايا تذكارية للمتبرعين الرئيسيين لجمعية حركية.
كما وزعت هدايا على المتزوجين حديثا منها ملابس العرس وأثاث لمنازلهم الجديدة.
وقال أحد الشبان المحتفى بهم في حفل العرس الجماعي "كنت متخوفا في البداية ومترددا نوعا ما. ولكن بتوجيه من الاخوان ودعم الاخوان واقناع من الاخوان الحمد لله أقبلت على خطوة. الخطوة كانت تحتاج شجاعة قوية والحمد لله."
وخصصت جمعية حركية 50 ألف ريال سعودي (13335 دولار) لنفقات الزواج وحفل العرس لكل زوج لكن المسؤولين في الجمعية أكدوا أن هذه الاموال أنفقت في الوجهة الصحيحة.
وقال ناصر المطوع رئيس الجمعية الذي تبرع بخمسة ملايين ريال (نحو 1.3 مليون دولار) لمشروع خيري لتوفير مساكن للمعاقين "بعد ذلك عندنا مشروع الذرية. بمعنى ان كل معاق ومعاقة مهم بالنسبة لهم أن يكون لهم ابن أو ابنة. لدينا مشروع الاسكان الخيري للمعاقين. لدينا مشروع نادي اجتماعي وثقافي وهكذا. لدينا مجموعة مشاريع.. منظومة مشاريع ونسأل الله سبحانه وتعالى التوفيق."
وربما يكون حفل الزفاف الجماعي للمعاقين حركيا هو الاول من نوعه في السعودية لكنه ليس العرس الجماعي الاول في المملكة. وينظم مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج سنويا حفل زفاف جماعي لغير القادرين في أنحاء المملكة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

رويترز