Navigation

عودة عاملتي اغاثة مخطوفتين في دارفور الى ديارهما

هذا المحتوى تم نشره يوم 19 أكتوبر 2009 - 09:40 يوليو,

الخرطوم (رويترز) - تعود يوم الاثنين عاملتا اغاثة مخطوفتين الى ديارهما بعد معاناة دامت ثلاثة اشهر في دارفور بالسودان قائلتين انهما مشتاقتان لرؤية أسرتيهما.
وكان مسلحون من قبائل البدو قد خطفوا شارون كومينز من دبلن وهيلدا كاوكي من أوغندا اللتين تعملان لدى وكالة جول الايرلندية للاغاثة في يوليو تموز الماضي من معسكر في شمال دارفور.
وقالت كومينز للصحفيين بعد اطلاق سراحها وكانت تبدو نحيفة ومتعبة لكن مبتسمة وتلوح لزملائها الذين حضروا لوداعها في مطار الخرطوم "نشعر بامتنان شديد... لشعب السودان الذي دعا لنا وهو ما أبقانا وأسرنا أقوياء."
وستغادر المرأتين جوا الى ديارهما في وقت لاحق يوم الاثنين.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.