محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يلقي كلمة في مؤتمر في باريس بفرنسا يوم 29 مارس آذار 2018. صورة لرويترز من ممثل وكالات أنباء.

(reuters_tickers)

باريس (رويترز) - تمنت فرنسا يوم الثلاثاء النجاح للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال فترة رئاسته الجديدة وقالت إنها تقف "بحزم" مع مصر في محاربة الإرهاب.

وأظهرت النتائج الرسمية فوز السيسي، الذي لم يواجه أي معارضة حقيقية، بفترة رئاسة جديدة وحصوله على 97 في المئة من أصوات الناخبين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية أنييس فون دي مول "تقدم فرنسا خالص التمنيات للرئيس السيسي بالنجاح في ولايته الثانية".

وأضافت دون الخوض في التفاصيل "تأمل فرنسا أن يتيح له إعادة انتخابه تلبية الطموحات المشروعة للشعب المصري لتحقيق الأمن والرخاء والتعبير الكامل عن الحريات في إطار دستوري".

وقامت مصر وفرنسا بتوثيق الروابط الاقتصادية والعسكرية خلال فترة رئاسة السيسي الأولى بسبب مخاوف البلدين من الفراغ السياسي في ليبيا والخطر الذي تمثله الجماعات المتشددة في مصر.

وتتهم منظمات حقوقية فرنسا تحت رئاسة إيمانويل ماكرون بغض الطرف عما تصفه بتزايد انتهاكات الحريات من قبل الحكومة المصرية.

وبعد استقبال السيسي في باريس في أكتوبر تشرين الأول قال ماكرون إنه ليس من شأنه "إلقاء محاضرات" على مصر بشأن الحريات المدنية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية "تقف فرنسا بحزم إلى جانب مصر في مواجهة التحديات المشتركة التي يمثلها الإرهاب والعمل من أجل حل الأزمات الإقليمية وتطوير التعاون في الأمم المتحدة وفي أفريقيا والبحر المتوسط".

وأضافت أن باريس ستواصل الحوار مع مصر بشأن حقوق الإنسان والحريات الأساسية.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير أشرف راضي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز