محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس في مؤتمر صحفي في العراق يوم 10 اغسطس اب 2014. تصوير: ثائر السوداني - رويترز

(reuters_tickers)

باريس (رويترز) - قالت فرنسا يوم الأربعاء إنها تريد من الأعضاء الدائمين بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ودول المنطقة بما في ذلك الدول العربية وإيران أن تنسق عملا ضد تنظيم الدولة الاسلامية المتشددة التي تسيطر على أجزاء من العراق وسوريا.

وقال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس للمشرعين "في ذهننا ونأمل أن يكون ذلك ممكنا... نريد ليس فقط من كل دول المنطقة بما في ذلك الدول العربية وإيران لكن أيضا الأعضاء الخمس بمجلس الأمن الانضمام الى هذا العمل."

وكان الرئيس الفرنسي قد دعا في وقت سابق يوم الأربعاء الى عقد مؤتمر دولي لمواجهة المتشددين.

وقال فابيوس "أعلن الرئيس عقد مؤتمر دولي. علينا أن ننظر مع شركائنا كيف نواجههم فيما يتعلق بالمخابرات وتنسيق العمل العسكري. هذا يعني قطع الموارد ويعني القيام بعمل اجتماعي لانهاء التأييد الذي تحظى به هذه الجماعة من السكان."

(اعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان)

رويترز