محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أشخاص في موقع طعن فلسطيني لإسرائيلي في مركز تجاري بمستوطنة جوش عتصيون اليهودية في الضفة الغربية المحتلة يوم الأحد. تصوير: رونين زفولون - رويترز.

(reuters_tickers)

جوش عتصيون (الضفة الغربية) (رويترز) - قتل فلسطيني مستوطنا يهوديا من مواليد الولايات المتحدة طعنا في الضفة الغربية المحتلة يوم الأحد ثم أصيب برصاص مدنيين مسلحين طاردوه وأمسكوا به.

والقتيل هو أري فولد (45 عاما) ويشتهر بين المستوطنين بأنه من الناشطين المؤيدين لإسرائيل. وأشار حسابه على تويتر إلى أنه كان يعتزم القيام بجولة في الولايات المتحدة لإلقاء محاضرات في نوفمبر تشرين الثاني.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن الفلسطيني الذي طعن فولد في ظهره في مركز تجاري في كتلة عتصيون الاستيطانية جنوبي القدس أصيب بالرصاص على يد واحد من عدة مدنيين مسلحين طاردوه ومن بينهم فولد الذي كان ينزف.

وتم تحديد هوية المهاجم المشتبه به من خلال أسرته التي قالت إنه يدعى خليل يوسف الجبارين (17 عاما) من قرية ياتا بجنوب الضفة الغربية واحتجزته الشرطة الإسرائيلية.

ووقعت هجمات متفرقة في الشوارع منذ عام 2015 على يد فلسطينيين استهدفوا إسرائيليين ومعظمهم لا ينتمون لأي جماعة.

وشارك المئات في جنازة فولد التي بدأت منتصف الليل في مقبرة بمستوطنة كفار عتصيون بالضفة الغربية.

وزار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أسرة فولد لتقديم العزاء وكتب على تويتر يقول "احتضناهم بالنيابة عن كل شعب إسرائيل خلال مصابهم الأليم. إننا نعيش بفضل الأبطال مثل أري وسنتذكره دوما".

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أكد خلال اجتماع في رام الله مع مسؤولين إسرائيليين سابقين "التزام الجانب الفلسطيني بتحقيق السلام وبالمقاومة الشعبية السلمية لأن القتل والاستيطان والتدمير واقتلاع السكان لن يحقق الأمن والسلام لأي طرف في المنطقة".

ووصف فوزي برهوم المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تحكم قطاع غزة حادث الطعن في الضفة الغربية بأنه رد طبيعي على جرائم إسرائيل ضد الفلسطينيين في الأراضي المحتلة. ولم تعلن الحركة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال ديفيد فريدمان السفير الأمريكي لدى إسرائيل على تويتر إن "أمريكا تبدى حزنها على مقتل أحد رعاياها بوحشية على يد إرهابي فلسطيني".

وقال فريدمان،الذي جمع أموالا للمستوطنات اليهودية عندما كان مواطنا عاديا، إن فولد "كان يمثل الأفضل لكل من البلدين وسنفتقده بشدة".

وفولد أب لأربعة أبناء وكان يعيش في مستوطنة افرات في منطقة عتصيون.

وكتب جيسون جرينبلات المبعوث الأمريكي الخاص للشرق الأوسط تعليقا على تويتر قائلا "تعجز الكلمات عن التعبير عن شعورنا بالفقد بمقتل إسرائيلي أمريكي، أري فولد، طعنا على يد إرهابي فلسطيني".

ولا تقر معظم دول العالم بشرعية المستوطنات الإسرائيلية المبنية على أراض محتلة يطالب بها الفلسطينيون لتكون جزءا من دولة لهم في المستقبل. ولا تتفق إسرائيل مع هذا الموقف.

(شارك في التغطية علي صوافطة - إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير عبد الفتاح شريف)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










رويترز