محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اثنان من أعضاء الدفاع المدني اللبناني فوق عربة إطفاء يخمدون حريقا اندلع في مخيم للاجئين السوريين قرب بلدة قب إلياس بسهل البقاع يوم الأحد. تصوير: حسن عبد الله - رويترز.

(reuters_tickers)

سهل البقاع (لبنان) (رويترز) - قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن حريقا كبيرا اندلع في مخيم للاجئين السوريين في سهل البقاع بلبنان يوم الأحد مما خلف قتيلا واحدا على الأقل ومصابين حالتهما حرجة.

وتصاعدت سحب من الدخان الأسود وألسنة اللهب من الموقع قرب بلدة قب إلياس على مسافة نحو ساعة بالسيارة من العاصمة بيروت وأظهرت لقطات بثتها قناة (إم.تي.في) اللبنانية انفجارا واحدا على الأقل.

وأظهرت لقطات لتلفزيون رويترز أن الحريق أتى على المخيم بالكامل تقريبا فيما حاولت عربة إطفاء إخماد النيران التي لا تزال مشتعلة. وقال لاجئ سوري إن كثيرا ممن كانوا يعيشون في المخيم فروا إلى لبنان من مدينة الرقة السورية.

وقالت دانا سليمان المتحدثة باسم مفوضية اللاجئين إن المخيم كان يضم 102 أسرة.

وأضافت "بدأنا التقييم لنعرف عدد الخيام التي تضررت. وفور انتهاء العملية سنقدم للعائلات كل المساعدة التي يحتاجونها ... على ما يبدو بدأ الحريق بسبب موقد للطهي. ننتظر التأكد من ذلك".

وكانت سليمان ومصدر أمني لبناني قالا في بادئ الأمر إن الحريق أسفر عن ثلاثة قتلى.

ويوجد ما لا يقل عن مليون لاجئ سوري مسجلين في لبنان يعيش كثير منهم في مخيمات غير رسمية في مختلف أنحاء البلاد. وتقول الحكومة إن لبنان يستضيف نحو 1.5 مليون سوري.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية- تحرير علي خفاجي)

رويترز