Navigation

قراصنة صوماليون يفرجون عن تسعة بحارة من الهند وبنجلادش

هذا المحتوى تم نشره يوم 15 نوفمبر 2009 - 08:14 يوليو,

مقديشو (رويترز) - قال سكان يوم الاحد ان قراصنة صوماليين أطلقوا سراح تسعة بحارة من الهند وبنجلادش بعد أن تفاوض رجال أعمال وشيوخ قبائل في منطقة بلاد بنط المتمتعة بحكم شبه ذاتي في شمال الصومال للافراج عنهم.
ونقل البحارة في وقت متأخر من مساء يوم السبت الى جاروي عاصمة بلاد بنط. ولم يتضح على الفور أي السفن التي يتبعون لها أو ما اذا كان قد تم دفع فدية. ويحتجز القراصنة 13 سفينة على الاقل وأكثر من 230 من أفراد الاطقم.
وقال علي سعيد وهو سائق استعان به المسلحون لنقل الرهائن السابقين من ايل وهي معقل للقراصنة الى جاروي "لا أستطيع أن أحدد الفارق بينهم لكنهم من الهند وبنجلادش."
وأضاف لرويترز في مكالمة هاتفية من جاروي "الان هم جميعا في صحة طيبة وفي فندق هنا ينتظرون سفرهم رغم أن ليس في حوزتهم حتى ولو قرش واحد لدفع تكاليف النقل."
وتابع أن البحارة من الهند وبنجلادش كانوا على متن سفينة صيد عندما خطفهم القراصنة قبالة سلطنة عمان لكن سعيد قال انه لا يعلم اسم السفينة أو وقت جريمة الخطف.
ومضى يقول "جاء الافراج عنهم بعد جهود مشتركة من رجال أعمال محليين وشيوخ قبائل."
ولم تؤد دوريات القوات البحرية متعددة الجنسيات في الممرات الملاحية الاستراتيجية التي تربط أوروبا باسيا عبر خليج عدن المزدحم سوى الى اجبار القراصنة على تمديد سطوتهم وشن هجماتهم داخل عمق المحيط الهندي.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.